image3432.jpg
20-06-20111.jpg
20-01116-2011.jpg

التعليم المالى يبدأ فى عمر أقل مما هو متوقع

نسخة للطباعةارسل الى صديق
التاريخ: 
الاحد , 2016-01-17

الصغير في ذمة الكبير:

 التعليم المالي يبدأ في عمر أقل مما هو متوقع

بروفيسور بدر الدين عبد الرحيم إبراهيم- رئيس وحدة التمويل الأصغر، بنك السودان المركزي

 التعليم المالي هو تعلم الشخص إدارة موارده المالية الشخصية المحدودة، والإختيار بين الخيارات المتاحة حسب ظروفه المالية. كما يمتد التعليم المالي ليشمل المعرفة  الأساسية بكيفية التعامل مع المصارف وأدوات الإدخار الرسمية والمجتمعية. والتعليم المالي يمتد من عمر الطفولة وحتى الجامعة ولكن تتنوع مواده لتصل حد معرفة دراسات الجدوى الإقتصادية ودراسة السوق للمشروع وكذلك أسس وشروط التعامل المصرفي في التمويل فضلا عن إدارة المحفظة الإستثمارية وغيرها.

 وعندما يصل الطفل عمر ثلاثة سنوات يتعود أن يلبس بدون مساعدة، وليس هنالك مايمنع من أن يتعلم الطفل بعض المهارات التى تساعد على التأمين المالي في المستقبل. وهذا لا يعني أن يتعلم الطفل كيف يدير محفظته المالية بصورة فاعلة في الثالثة من العمر. ولكن هذا الطفل ليس صغيرا أن يتحدث عن الخيارات ذات الفائدة الأعظم  مما يدعم تفكيره حول أنماط الإدخار والإستهلاك  في المستقبل. وبدأ العالم اليوم الحديث عن الأهداف المتعلقة بالتعليم المالي بوضع بعض المؤشرات الهامة في التعليم قبل المدرسي، حيث ينبغي على هؤلاء الأطفال تعلم أساسيات مثل أن التجارة العادلة ذات فائدة لكل الأطراف وأن الرغبة في شيء ما تختلف عن طلب هذا الشيء. ويرى كثير من المختصين أن وضع الصغار في مدخل مالي يقلل من مدة الكساد الإقتصادي والتفاوت بين الدخول في المجتمع في المستقبل. حيث وجد أنه على الأقل واحدا من بين ثلاثة عمال يستهلكون ثلاثة ساعات أو أكثر ضمن ساعات العمل يحدثون فيها عن الضغوط المالية التى يواجهونها. ويأتي هذا الحديث جزئياً بسبب عدم تلقيهم إشارات أو دورات في التعليم المالي عند الصغر. والساعات المستهلكة هذه تؤدى لفقدان الإنتاجية عند هؤلاء العمال.  وتحدث الموقع الإليكتروني للبيت الأبيض مؤخرا عن أن واجب الآباء لدى أطفالهم في الفئة العمرية 3-5 سنوات التركيز على أربعة مفاهيم مالية بسيطة وأساسية لديهم وهي: نحتاج للنقود لشراء الأشياء، نكسب النقود عن طريق العمل، عليك الإنتظار قبل شراء الأشياء التي تريدها، وأن هنالك فرق بين الأشياء التى نطلبها والأشياء التى نحتاجها، وكذلك السؤال لماذا يقف الإنسان بين الخيارات المتعدده في حالة الشراء وغيرها من المفاهيم الأساسية المتعلقة بالتعليم المالي. خلاصة القول أن مداخل التعليم المالي ينبغي أن تبدأ منذ الصغر لخلق جيل معافي في سلوكه المالي في المستقبل. وهذا مانفتقده اليوم.

مفكرة الاحداث
« فبراير 2017 »
أحداثنينثلاثاءأربعاءخميسجمعةسبت
1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728
استطلاع الرايء
ما رأيك في موقــع وحـدة التمويل الاصغر الجديد؟:
view counter
© 2017 طور بوساطة dot.jo. جميع الحقوق محفوظة